لولا الوطن مااستغفر الحرف على لوح الكتابة

قولوا عني حاقدة او ماشئتم من القول لايعنيني!!
أنا بنت اليمن آمنت بأن وطني كعبة القلب فأسكنت فيه نبضي ووجهت بمشاعري نحوه وطافت حوله كل خلايا روحي مرددة لبيك يايمن..
ماحملت في قلبي شيئا من الحقد لبشر الا لأعداء هذا الوطن..
احب كل ابناء وطني ولايهمني إلي اي حزب ينتمون او اي مذهب يعتنقون او اي لقب يحملون مادام حب الله والوطن يجمعنا!!
وهذا الحب النقي حجب عني كل سبل الخبث والكراهية والتعصب التي تعيش وتتعشعش بداخل الكثير!!
أدركت بأن وطني في خطر مع بداية أول قصف لطائرة يقودها جبان ليقصف منازل الأبرياء!!
أدركت أن وطني في خطر منذ تكالبت وتحالفت عليه قوى الإجرام العالمي تحت مسمى الإنقاذ والمحبة وهي ترمي علينا صورايخ الموت وتدهن أرضنا بالدماء!!
أدركت أن وطني في خطر حين رأيت بأم عيني أهداف العدوان في تلك المجازر اليومية والدمار الكلي للبناء!!
أدركت أن وطني في خطر ودول العدوان تحاصر أبنائه في لقمة عيشهم وتقطع عنهم كل مصادر الدخل والبقاء!!
أدركت أن وطني في خطر وهناك الآلاف من أبنائه رميت لهم لقمة عار كما ترمى بقايا العظام للكلاب فجثموا على أقدام سلمان الرجيم إذلة جبناء!!
أدركت بأن وطني في خطر وأنا اتابع مشاهد الذل والاحتلال في المناطق التي يسموها المحررة وقد غاب عنها محور الفداء!
أدركت أن وطني في خطر ودول العدوان تحاول نثر بذور الحقد والكراهية وأشعال الفتن الداخلية بشتى المكائد وصب البلاء!!
أدركت أن وطني في خطر وهناك من أنقلب بين عشية وضحاها ليدعو إلى الاقتتال الداخلي و مازالت طائرات الأعداء تلهو في سماء الوطن لتصنع في كل بيت مأتما!!
أدركت أن وطني في خطر والسلاح المفروض توجيه إلى الاعداء يوجه إلى صدور الاخوة والشركاء !!
أدركت أن وطني في خطر وقد أصبح الاعداء أحبة أشقاء وقد حذفت جرائمهم وبيعت دماء الشهداء!!
أدركت أن وطني في خطر وأنا استمع إلى الخطاب الوطني في حضرة جنازة العزة والاباء!!
أدركت أن وطني في خطر ودول العدوان تؤيد وتبارك وتدعم قرار سفك الدماء!!
أدركت فضل الله على وطني بفشل آخر مخطط فحمدته ومافرحت الا بوأد الفتنة وقهر تحالف الأعداء!!
✍ سعادالشامي

➖ ➖ ➖
#سقوط_المؤامرة

 

التصنيفات: كتابـات

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com