الدفاعات تعلن اصابة طائرة F15 بالعاصمة بعد اقل من 12 ساعة على اسقاط تورنيدو في سماء صعدة….تفاصيل

اعلنت القوات الجوية اليمنية  قبل قليل ان الدفاعات الجوية التابعة للجيش و اللجان اصابت طائرة مقاتلة معادية في سماء صنعاء كما اسقطت طائرة اخرى  في سماء العاصمة

و اكد مصدر عسكري ان الدفاعات الجوية للجيش و اللجان اصابت طائرة مقاتلة من نوع  إف 15 تابعة لقوى العدوان في أجواء العاصمة صنعاء

يأتي هذا الانجاز النوعي في اقل من 12 ساعة من اعلان الدفاعات الجوية اسقاط  طائرة حربية اليوم تابعة لتحالف العدوان  في  محافظة صعدة من نوع تورنيدو

و أكد قائد القوات الجوية والدفاع الجوي اللواء الركن طيار إبراهيم الشامي أن جهود تطوير الدفاعات الجوية اليمنية قد أثمرت، و إسقاط طائرة الـ “تورنيدو” التابعة لتحالف العدوان احدى تلك الانجاوات .

وحذّر قائد القوات الجوية اليمنية قوى العدوان، خلال اتصال هاتفي أجرته قناة المسيرة معه مساء امس الأحد، من الاستهانة بقدرات الدفاعات الجوية اليمنية، مؤكداً أن المعادلة ستتغير في قادم الأيام بإذن الله.

اما مساعد ناطق الجيش اليمني العميد عزيز راشد فقد علق  على اسقاط الطائرة التورنيدو قائلا ” اسقاط الطائرة تم اثناء تحليقها ومشاركتها في العمليات القتالية لتحالف العدوان و  بعد أن تم رصدها وهي تستهدف مدنيين مخلفة ضحايا في عدد من مناطق المحافظة.

وأكد راشد أن الطائرة الحربية التي تم اسقاطها من طراز تورنيدو بريطانية الصنع ،تتولى العمليات القتالية طويلة المدى ومتعددة المهام .

مشيراً إلى أن الدفاعات الجوية اليمنية عملت – ومازالت – على تحييد الطيران المعادي ، وقد تطورت في هذا المجال بصورة كبيرة.

وأعتبر راشد أن اسقاط طائرة التوريندو نصراً استراتيجياً وعسكرياً خاصة بعد مزاعم تحالف العدوان بالانتصارات في عدة أماكن .

لافتاً إلى إلى أن هذا الانجاز يعد خطوة هامة خاصة بعد اسقاط عدد من الطائرات الحربية والأباتشي والتجسيسية.. ويعد خطوة متقدمة في ظل الحصار المطبق على اليمن جواً وبراً وبحراً.

مشيداً بالتقدم الكبير في المجال الدفاعات الجوية  مما يدل أن هناك خبرات وكفاءات في محاولة اسقاط هذه الطائرات التي يعول عليها العدوان بنسبة 85% .

التصنيفات: أحدث الاخبــار,الأخبار,الأخبار المحلية,يوميات العدوان