القيادي المنافق المخلافي يزور تل أبيب  ويلتقط صورة مع مجندة ووزير صهيوني

 

الأكاديمي والقيادي المنافق عبده جميل المخلافي يزور دولة الاحتلال إسرائيل ويلتقط صورة مع مجندة إسرائيلية ووزير إسرائيلي آخر  ونشرت وسائل إعلام عدة  أن وفد إعلامي بينهم  أكاديمي يمني زار  إسرائيل بدعوة من وزارة الخارجية الإسرائيلية ونشرت صفحة «إسرائيل بالعربية»، على «فيسبوك» صورة للإعلاميين العرب، وهم سبعة رجال وامرأتان، بينهم اليمني عبده جميل المخلافي.

وقالت الصفحة إن «خمسة منهم مغاربة، والبقية من لبنان، واليمن، وسوريا، وآخر كردي»، لم تحدد جواز السفر الذي يحمله.

وكتب المخلافي، على صفحته في «فيسبوك» فور وصوله إسرائيل: «زرتُ اليوم مدينة القُدس اورشاليم، ودخلت قبة الصخرة وحائط المبكى والمسجد الأقصى».

وتباينت ردود الأفعال على صفحته، فمنهم من شجب الزيارة واتهمه بالتطبيع والعمالة والخيانة ومنهم من تقبلها ورحب بها ووصفها بالعادية .وهؤلاء ما يسمون بالذباب الإلكتروني الذي مهمتهم التصدي لأي عمليات شجب ومحاولة كي وعي الناس  على التقبل لمثل هذا النوع من التطبيع وتديرهم أجهزة مخابراتية..

وتأتي هذه الزيارة ضمن دعوى التطبيع السرية والعلنية التي تعمل عليها بعض الدول مثل السعودية والإمارات وبعض الدول المتصهينة في الآونة الأخيرة.

وتجدر الإشارة إن المخلافي هو باحث في الشؤون الدولية ويقيم في ألمانيا وهو حاصل أيضاً على الجنسية الألمانية. ولديه ارتباطات استخباراتية  وتأثير على بعض قيادات الفصائل  التي تقاتل في صف العدوان في تعز وأشار مصدر خاص لموقع تعز نيوز إن هناك قيادات ظاهرة ومعروفة ويتم تداول أسمائها  عبر وسائل الإعلام ولكنها ليست ذات تأثير بل تكاد تكون مجرد دمى وارجوزات

بالمقابل هنالك قيادات أخرى مرتبطة بالعدوان وبأسياد العدوان لا يعرف أحد عنهم شيء يملكون القدرة على التأثير  وكمثال  هذا المنافق المرتزق عبده جميل المخلافي الذي يعد من مصادر التمويل  لبعض تلك الفصائل ويدير بعض ملفاتها في الخارج والتي تتعلق بالعلاقات الخارجية وتوجهات تلك الفصائل ..

 

صورة للمخلافي وهو مع مجندة إسرائيلية

(والصورة كما أشار بصفحته على مواقع التواصل هي أمام مستشفى نهاريا، شمال تل أبيب)

 

 

والصورة الأخرى مع وزير صهيوني يدعى  يسرائيل كاتس وزير المواصلات والشؤون الاستراتيجية

 

 

 

#نحو_جبهاتنا_وفاء_لشهدائنا
#انفروا_خفافا_وثقالا

أشترك على قناة أخبار تعز للتلغرام وكن أول من يعلم الخبر فور حدوثه انقر هنا

التصنيفات: أحدث الاخبــار,الأخبار,الأخبار العاجلة,الأخبار المحلية