غريفيث يشرف على نقل جرحى يمنيين للخارج ووضع ضمانات لوفد صنعاء

تعز نيوز- متابعات

 

 قبل انطلاق المفاوضات المحتملة حول اليمن، مساع لما اسماه مصدر اممي بناء الثقة بين طرفي المفاوضات، كانت بدايتها مع وصول المبعوث الاممي الى اليمن مارتن غريفيث صنعاء للاشراف على عملية نقل خمسين جريحا يمنيا  عبر طائرة تابعة للامم المتحدة الى العاصمة العمانية مسقط لتلقي العلاج. 

 

الخطوة تاتي لبناء الثقة تمهيدا لاطلاق المفاوضات. الخطوة ترتبط ايضا بمساع يقوم بها غريفيث لاعادة فتح مطار صنعاء بشكل كامل حيث تقول مصادر ان المطار اصبح جاهزا من النواحي اللوجيستية والتقنية والامنية.

 

هذه التحركات تسبق الجولة المرتقبة في السويد، حيث سيتوجه خلال الساعات المقبلة وفد صنعاء للمشاركة في المشاورات بعد حصوله على ضمانات بعودته الى اليمن عقب انتهائها.

 

مواقف متفاوتة من المفاوضات المقبلة تطغى على الشارع اليمني، خاصة بعد المحطات السابقة التي فشلت في تحقيق تقدم لانهاء الصراع. من مفاوضات جنيف عام الفين وخمسة عشر الى المفاوضات التي استضافتها الكويت وصولا الى مفاوضات جنيف ثلاثة قبل اشهر قليلة والتي افشلتها دول العدوان السعودي بعد رفضها اعطاء ضمانات امنية للوفد اليمني . 

 

وقالت مصادر ان مفاوضات السويد ستركز بداية على الوضع الانساني والاقتصادي، قبل الدخول في المسائل السياسة والعسكرية، حيث دعا رئيس اللجنة الثورية العليا محمد علي الحوثي لقراءة اسباب اخفاقات الجولات السابقة نتيجة الشروط المسبقة لدول العدوان، محذرا من ان تكرارها يفشل مساعي المبعوث الاممي. 

 

#جرائم_العدوان_في_الحديدة

أشترك على قناة أخبار تعز تلغرام وكن أول من يعلم الخبر فور حدوثه

telegram.me/taizznews

التصنيفات: أحدث الاخبــار,الأخبار,الأخبار المحلية,عربي ودولي,متابعات

الوسوم: ,,,