قيادي إصلاحي يختطف طفل ويغتصبه في تعز

تعز نيوز- تعز

 

اقدم أحد قيادات حزب الإصلاح الموالي للعدوان باغتصاب طفل لا يتجاوز العقد الأول من عمره بداخل المناطق الخاضعة لسيطرة مليشيات العدوان بمدينة تعز.

 

وقال مصدر مقرب من الطفل متحدثا عن الحادثة بان المدعو القيسي القيادي في حزب الإصلاح قام باختطاف الطفل رائد البالغ من العمر12 عاما وذلك اثناء زيارته لمنزل عمه في حي الروضة وعلى اثرها تم اختطافه وتعمد فعل الفاحشة ورمييه على قارعة الطريق .

 

الى ذلك تحدث شهود عيان عن رؤيتهم للطفل مرميا في الشارع وهو في حالة يرثى لها واضاف الشهود رؤيتهم للطفل لاثار دم .

 

مصادر اخرى قالت بان الطفل ومواطنين طلبوا نقله الى المستشفى الا انها رفضت استقباله خشية من انتقام الاصلاحين منها لاسيما وان هناك تهديدات مسبقة بذلك.

 

واضافت المصادر نقل الطفل الى مستشفى الثورة العام بعد تدخل احد وجهاء تعز ويدعى ماجد الصوفي .

 

وأكدت المصادر عن تلقي اسرة الطفل تهديدات بالتصفية حال تسرب الخبر ذلك من قبل قيادات اخوانية هناك .

 

وتعد الحادثة ليست الاولى في المناطق الخاضعة لسيطرة الإحتلال الإماراتي السعودية ومليشياته في تعز بل ان حوادث الاغتصابات والاختطافات للنساء والأطفال اتسعت رقعتها بشكل مخيف حيث طالت حالات مماثلة عدد من الأطفال  من قبل قيادات في حزب الإصلاح وفصائل أخرى تابعة للعدوان.

 

 

 

#الذكرى_السنوية_للشهيد

أشترك على قناة أخبار تعز تلغرام وكن أول من يعلم الخبر فور حدوثه

telegram.me/taizznews

 

التصنيفات: أحدث الاخبــار,الأخبار,الأخبار المحلية,عين على العدو,يوميات العدوان

الوسوم: ,,,